ميقات اهل الشام. ما هو حكم مواقيتُ الآفاقيِّ

قال الشنقيطي في أضواء البيان: وأظهر القولين عندي دليلا، أن ذات عرق وقتها النبي لأهل العراق فإن كان لم يجزم برفع الحديث إلى النبي في صحيح مسلم فإن هناك عدد من الأحاديث الصحيحة الثابتة بأن الرسول—هو الذي وقت ذات عرق لأهل العراق فمن ذلك ما جاء في سنن أبي داود بسند صحيح أن عائشة قالت: «أن رسول الله وقت لأهل العراق ذات عرق» الأدلَّة: أوَّلًا: مِنَ السُّنَّةِ 1- عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عنهما قال: وقَّتَ رسولُ اللهِ صلَّى الله عليه وسَلَّم لأهلِ المدينةِ ذا الحُلَيفة، ولأهل الشَّامِ الجُحْفةَ، ولأهل نَجْدٍ قَرْنَ المنازِلِ، ولأهْلِ اليَمَنِ يَلَمْلَمَ، فهُنَّ لهُنَّ، ولِمَن أتى عليهِنَّ مِن غيرِ أهْلِهِنَّ، لِمَن كان يريد الحَجَّ والعُمْرَةَ، فمن كان دونَهنَّ فمُهَلُّه من أهْلِه، وكذاك حتى أهْلُ مكَّةَ يُهِلُّونَ منها رواه البخاري 1526 واللفظ له، ومسلم 1181
المَطْلَبُ الثامن: الحَيْضُ والنِّفاسُ لا يمنَعُ من إحرامِ المرأةِ مِنَ الميقاتِ لا يجوزُ للمرأةِ التي تريدُ النُّسُكَ مجاوزَةُ الميقاتِ دون إحرامٍ، ولو كانت حائضًا، وعليها أن تُحْرِمَ، وإحرامُها صحيحٌ

ما هي مواقيت الحج؟ وما أهميتها؟

.

19
ميقات الحرم
ولكن في بعض الجهاتِ السُّودانيَّة إذا اتَّجهوا إلى الحِجَاز لا يحاذونَ المواقيتَ إلَّا بعد نزولهم في جُدَّة؛ بمعنى أنهم يدخلون إلى جُدَّة قبل محاذاة المواقيت؛ مثل أهْلِ سواكِن؛ فهؤلاء يُحرمونَ مِن جُدَّة؛ كما قال ذلك أَهْل العِلْم، لكنَّ الذي يأتي من جنوبِ السودان، أو من شَمالِ السودان هؤلاء يمرونَ بالميقاتِ قبل أن يَصِلوا إلى جُدَّة فيلزمهم الإحرامُ من الميقاتِ الذي مرُّوا به ما داموا يريدون العُمْرَة أو الحَجَّ
ما إسم ميقات اهل المدينه
أهل الحل: وهم الذين يسكنون داخل المواقيت الخمسة أي بين مكة والميقات
مكان إحرام أهل جدة ورابغ
قال عبدالله - يعني ابن عمر - وبلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ويهل أهل اليمن من يلملم
وهي ميقات أهل المشرق وإيران وما وراءهما إلَّا أنهم اختلفوا في ميقاتِ أهْلِ العراق وفي مَن وَقَّتَه لهم
أنواع المواقيت المواقيت المكانية المواقيت المكانية: الأماكن التي حددها الشارع للإحرام منها ذات عرق: موضع في الشمال الشرقي لمكة، بينه وبينها 94 كيلومتراً، وهي ميقات أهل العراق

مكان إحرام أهل جدة ورابغ

، وابنُ قُدامة قال شمس الدين ابن قُدامة: المواقيتُ المنصوصُ عليها الخمسةُ التي ذكرها الخرقي رحمه الله، وقد أجمع أَهْل العِلْم على أربعةٍ منها وهي: ذو الحليفة, والجُحْفة, وقَرْن, ويلملم.

29
مواقيت الإحرام
، وابنُ حَزْمٍ قال ابنُ حزم: أَجْمعُوا أَن ذَا الحليفة لأهل الْمَدِينَة، والجُحْفة لأهل الْمغرب، وَقرن لأهل نجد، ويلملم لأهل اليمن، وَالمَسجِدَ الحرَام لأهل مَكَّة؛ مَوَاقِيتُ الإحرام لِلْحَجِّ وَالْعمْرَة، حاشا العمرَة لأهلِ مَكَّة مراتب الإجماع ص: 42
معلومات عن ميقات الجحفة
الميقاتُ السَّادِسُ: العقيقُ يقال لكلِّ مَسيلِ ماءٍ شَقَّه السَّيلُ فأنْهَرَه ووَسَّعَه: عقيقٌ، وفي بلاد العرب أربعةُ أعِقَّة، وهى أودِيَةٌ عاديَّة؛ منها: عقيقٌ يدفُقُ ماؤه في غَوْرِ تِهامة، وهو المراد هنا
ما هي مواقيت الحج؟ وما أهميتها؟
الميقاتُ الثَّالِثُ: قَرْنُ المنازِلِ السَّيلُ الكَبيرُ : ميقاتُ أهْلِ نَجْدٍ النَّجْد: ما ارتفَعَ من الأرضِ، وحَدُّه ما بين العُذَيبِ إلى ذاتِ عِرْقٍ, وإلى اليمامَةِ, وإلى جبل طَيِّئٍ, وإلى جُدَّةَ وإلى اليَمَنِ