يا من هواه أعزه وأذلني. يا مــــَنْ هـــواه أعـــزه وأذلـــني

العشق في المجتمعات الشرقية، ولاسيما المحافظة منها، يتسبب في إذلال صاحبه، وربما دفعه إلى الجنون والهلاك وخسارة النفس والمال والأهل والكرامة والمصالح على نحو ما حدث مع المجنونين قيس بن الملوح وقيس بن الذريح الشهيرين بمجنون ليلى ومجنون لبنى على التوالي
سراط يجرح فؤاد غيري مايرحمشي وأنا أجيلك أعدي فوق سراط رمشك ولا أخافشي وحتي لو وقعت في يوم من الخضة أقع في عنيكي و أتوضي

يا من هواه اعزه واذلني

.

14
يا مــــَنْ هـــواه أعـــزه وأذلـــني
يَا مَن هَوَاهُ أعَزَّهُ وأذَلَّنِي
يا من هواه أعزه وأذلني
ويصف نور الدين عبدالله بن حميد السالمي الإمام سعيد في كتابه «تحفة الأعيان بسيرة أهل عُمان» بالأديب والشاعر، لكنه يضيف قائلا أنه «لم يعدل في ملكه ولم يرض المسلمون عنه» فخرج عليه شيخ من كبار رعاياه إسمه ناصر أبي نبهان، الأمر الذي أدى إلى اضطراب أمره وضعضعة مكانته

يا من هواه اعزه واذلني

.

26
سعيد بن أحمد بن سعيد
يّا مُنَ هّؤٌاهّ آعّزّه ؤٌأذِلُنَيّ
صحيفة أثير الإلكترونية