ان المتقين فى جنات وعيون. صفات المتقين

» وفي رواية البخاري: «وعَشْرَةُ أَمْثَالِهَا، قَالَ يَا رَبِّ: أَتَسْتَهْزِئُ مِنِّي وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ، فَيَقُولُ: إِنِّي لَا أَسْتَهْزِئُ مِنْكَ وَلَكِنِّي عَلَى مَا أَشَاءُ قَادِرٌ» أقول قولي وأستغفر الله لي ولكم ا لخطبة الثانية إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ الحمد لله رب العالمين
أترضى أن يكون لك مثل ملك من ملوك الدنيا؟ فيقول :رضيت رب فيقول : لك ذلك ومثله ، ومثله ،ومثله ، ومثله فيقول في الخامسة : رضيت رب فيقول الله تعالى : لك ذلك وعشرة أمثاله ، ولك مااشتهت نفسك ولذّت عينك ثم يقول الله تعالى له : تمن ،فيتمنى ، ويذكرهالله:سل كذا وكذا ، فإذا انقطعت به الأماني ثم يدخل بيته ويدخل عليه زوجتاه من الحور العين، فيقولان : الحمد لله الذي أحيا كلنا وأحيانا لك فيقول:ماأعطى أحد مثلما أعطيت حتى إنه يدخل في ذلك، الإحسان بالقول، والكلام اللين، والإحسان إلى المماليك، والبهائم المملوكة، وغير المملوكة من أفضل أنواع الإحسان في عبادة الخالق، صلاة الليل، الدالة على ، وتواطؤ واللسان، ولهذا قال: { { كَانُوا } } أي: المحسنون { { قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ} } أي: كان هجوعهم أي: نومهم بالليل، قليلاً، وأما أكثر الليل، فإنهم قانتون لربهم، ما بين صلاة، وقراءة، وذكر، ودعاء، وتضرع

”ж—… «б

وروى مسلم في صحيحه من حديث ابن مسعود في قصة الرجل الذي هو آخر من يدخل الجنة، وجاء فيه أن الله تعالى يقول له: «أَيُرْضِيكَ أَنْ أُعْطِيَكَ الدُّنْيَا وَمِثْلَهَا مَعَهَا.

1
”ж—… «б
كلام مستأنف لإِظهار حسن عاقبة المتقين ، بعد بيان سوء عاقبة الغاوين
إن المتقين في جنات وعيون ادخلوها بسلام آمنين
ويرى الكثير من المفسّرين أنّ المراد من «الإستغفار» هنا هو «صلاة الليل» لأنّ «الوتر» منها مشتمل على الإستغفار
إن المتقين في جنات وعيون ادخلوها بسلام آمنين
ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين
والمتقون : جمع متق اسم فاعل من اتقى والمراد بها هنا الدار التى أعدها الله - تعالى - لتكريم عباده المؤمنين فى الآخرة
ممّا ينبغي ذكره أنّنا قرأنا في الآيات المتقدّمة أنّ في أموال الصالحين والمحسنين حقّاً للسائل والمحروم، وهذا التعبير يدلّ بوضوح أنّهم يعدّون أنفسهم مدينين للمحتاجين والمحرومين، ويعدّون السائل أو المحروم ذا حقّ عليهم، حقّ ينبغي دفعه إليه دون إمتنان ولا أذى، فكأنّه دين من سائر الديون و «الأسحار» جمع سحر على زنة «بشر» ومعناه في الأصل الخفي أو المغطّى، وحيث أنّه في الساعات الأخيرة من الليل يغطّي كلّ شيء خفاء خاصّ، فقد سمّى آخر الليل سحراً

إن المتقين في جنات وعيون

اللهم لك الحمد على نعمة الإسلام والايمان.

27
(≈д «бг ёнд Ён ћд« жЏнжд)
وفي الرّوايات الإسلامية أيضاً إهتمام بالغ على هذه القضيّة وبيان الحاجة «في صلاة الليل» والسهر في السحر: ففي مكان يعدّها النّبي بأنّها كفّارة عن الذنوب فيقول: «ياعلي ثلاث كفّارات:
القرآن الكريم/سورة الذاريات
إن المتقين في جنات وعيون ادخلوها بسلام آمنين
بسم الله تعالى ذكره اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قال الله تعالى اسمه في محكم كتابه الكريم: إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِى جَنَّـت وَعُيُون 15 ءَاخِذِينَ مَا ءَاتَـهُمْ رَبُّهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُحْسِنِينَ 16 كَانُوا قَلِيلا مِّنَ الَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ 17 وَبِالاَْسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ 18 وَفِى أَمْوَلِهِمْ حَقٌّ لِّلسَّائِلِ وَالَْمحْرُومِ 19 سورة الذاريات بيان لحال يوم الدين بعد وصف حال أُولئك الخراصين يقع الكلام عن المؤمنين المتّقين وأوصافهم وثوابهم لتتجلّى بمقارنة الفريقين ـ كما هو عليه اُسلوب القرآن تقول الآيات هنا: إنّ المتّقين في جنّات وعيون وصحيح أنّ البستان بطبيعته يكون ذا سواق وروافد، لكن ما ألطف أن تتدفّق مياه العيون في داخل البستان نفسه وتسقي أشجاره