اعلم الامة بالحلال والحرام. تعريف معاذ بن جبل أعلم الأمة بالحلال والحرام

فقال له معاذ: بأبي أنت وأمي يا رسول الله وأنا والله أحبك
وفاة معاذ بن جبل للمزيد يمكنك قراءة : لأصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم مكانة كبيرة في قلوب المسلمين كافة ، لأنهم أفضل البشر بعد الأنبياء والرسل عليهم السلام ، فحب الصحابة يا سادة من حب الرسول صلى الله عليه وسلم ، لهذا فإن حب الصحابة جزء لا يتجزاً من عقيدة أهل السنة والجماعة ، وقد أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بأنهم خير القرون ، فقد قال النبي : إن خيركم قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذي يلونهم ، ثم الذين يلونهم ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ولعل سبب صمته الكثير كان راجعا الى عملية التأمل والتفكر التي لا تهدأ ولا تكف داخل نفسه

من هو الصحابي الذي قال عنه النبي : أعلم أمتي بالحلال والحرام ..... ؟

ورجل له مثل اسبقيته, ومثل ايمانه ويقينه, لا يتخلف عن رسول الله في مشهد ولا في غزاة.

أَعْلَمُ أُمَّتِي بِالحَلَالِ وَالحَرَامِ: مُعاذ بن جَبل رضي الله عنه
وفي خلافة الصديق، صلى الله عليه وسلم، تاقت نفسه للجهاد في سبيل الله وهو الذي شهد المشاهد كلها مع رسول الله، صلى الله عليه وسلم، فجاء يستأذن الصديق في الخروج إلى فتوح الشام، فاستوقفه عمر، رضي الله عنه، وهو يدرك الفراغ الذي سيحدثه، وقال عمر يومها: لقد أخل خروجه بالمدينة وأهلها في الفقه، وفيما كان يفتيهم به، ولقد كنت كلمت أبا بكر أن يحبسه لحاجة الناس إليه، فأبى عليّ وقال: رجل أراد وجها، يعني الشهادة، فلا أحبسه
معاذ بن جبل أعلم الأمة بالحلال والحرام
وعن عبد الله بن رافع قال لما أصيب أبو عبيدة في طاعون عمواس استخلف على الناس معاذ بن جبل واشتد الوجع فقال الناس لمعاذ ادع الله أن يرفع عنا هذا الرجز فقال إنه ليس برجز ولكنه دعوة نبيكم، وموت الصالحين قبلكم وشهادة يختص الله بها من يشاء من عباده منكم، أيها الناس أربع خلال من استطاع منكم أن لا يدركه شيء منها فلا يدركه شيء منها، قالوا وما هن قال يأتي زمان يظهر فيه الباطل ويصبح الرجل على دين ويمسي على آخر، ويقول الرجل والله لا أدري علام أنا؟ لا يعيش على بصيرة ولا يموت على بصيرة، ويعطى الرجل من المال مال الله على أن يتكلم بكلام الزور الذي يسخط الله، اللهم آت آل معاذ نصيبهم الأوفى من هذه الرحمة، فطعن ابناه فقال: كيف تجدانكما؟ قالا: يا أبانا {الحق من ربك فلا تكونن من الممترين} قال: وأنا ستجداني إن شاء الله من الصابرين، ثم طعنت امرأتاه فهلكتا وطعن هو في إبهامه فجعل يمسها بفيه ويقول: اللهم إنها صغيرة فبارك فيها فإنك تبارك في الصغيرة حتى هلك
عبد الله توبة يكتب: أعلم الأمة بأحكام المواريث
ولم يكن بكاء معاذ هذا غريبا فقد كان يحب رسول الله ككل الصحابة وزاد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحبه كما جاء في الترغيب والترهيب بسند صحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيده يوما ثم قال يا معاذ والله إني لأحبك
أبو عبيدة بن الجراح رضي الله عنه حدث يزيد بن قطيب قال دخلت مسجد حمص إذا أنا بفتى جعد الشعر قد اجتمع حوله الناس فإذا تكلم كأنما يخرج منفيه نور ولؤلؤ فقلت من هذا فقالوا معاذ بن جبل

هل تعلم

ما كان أبو بكر الورع ليترك لمعاذ درهما واحدا, لو علم أنه أخذه بغير حق.

3
معاذ بن جبل
تعريف معاذ بن جبل أعلم الأمة بالحلال والحرام
فهذا هو النَّبِيُّ عليه الصلاة والسلام، يَرَى جُمُوعَ قُرَيْشٍ تَدْخُلُ في دين الله أفواجاً، بَعْدَ فَتْحِ مكة، وَيَشْعُرُ بحاجة المسلمين الجُدُدِ إلى مُعَلِّمٍ كبير يُعَلِّمُهُمُ الإِسْلَامَ، وَيُفَقِّهُهُم بِشَرَائِعِه، فَيَعْهَدُ بخلافته على مكة لِعَتَّابِ بْنِ أُسَيْدٍ، وَيَسْتَبْقِي معه مُعَاذَ بْنَ جَبَلٍ لِيُعلِّمَ الناس القرآن وَيُفَقِّهَهُمْ في دِينِ الله
أَعْلَمُ أُمَّتِي بِالحَلَالِ وَالحَرَامِ: مُعاذ بن جَبل رضي الله عنه
وكان يرى الايمان بالله وذكره، استحضارا دائما لعظمته، ومراجعة دائمة لسلوك النفس
ومات الرسول صلى الله عليه وسلم, ومعاذ باليمن منذ وجهه النبي اليها يعلم المسلمين ويفقههم في الدين
معاذ بن جبل وقربه من الرسول لزم معاذ بن جبل t النبي r منذ هجرته إلى المدينة، فأخذ عنه القرآن وتلقى شرائع الإسلام حتى صار أقرأ الصحابة لكتاب الله وأعلمهم بشرعه، وهو أحد الستة الذين حفظوا القرآن على عهد رسول الله وعن أبي مسلم الخولاني قال: أتيت مسجد دمشق فإذا حلقة فيها كهول من أصحاب محمد، وإذا شاب فيهم، أكحل العين براق الثنايا، كلما اختلفوا في شيء ردوه إلى الفتى قال: قلت لجليس لي من هذا؟ قال: هذا معاذ بن جبل

إمام العلماء يوم القيامة

ثناء رسول الله على معاذ : لقد أثنى النبي صلى الله عليه وسلم على معاذ في عدة مواطن كلها تدل على عظمة معاذ ومكانه في الدين وفي قلب النبي الأمين.

9
الخلفاء الراشدون رضي الله عنهم مقدمون في العلم والفضل على سائر الصحابة.
إمام العلماء يوم القيامة
!! كان معاذ مع الرهط الاثنين والسبعين الذين قصدوا مكة ليسعدوا بلقى رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويشرفوا ببيعته وليخطوا في سفر التاريخ أروع الصفحات وأزهاها
من هو الصحابي الذي قال عنه النبي : أعلم أمتي بالحلال والحرام ..... ؟
وكان يمتاز عن أترابه بحدة الذكاء وقوة البديهة وروعة البيان وعلو الهمة وما إلى ذلك